الجمعية الوطنية تجيز بالإجماع مشروع النشيد الجديد

خميس, 26/10/2017 - 10:57

صادقت الجمعية الوطنية خلال جلسة علنية عقدتها اليوم الأربعاء برئاسة رئيسها محمد ولد أبيليل، على مشروع قانون يتضمن تحديد كلمات النشيد الوطني للجمهورية الإسلامية الموريتانية.

واستعرض وزير الثقافة والصناعة التقليدية الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد الأمين ولد الشيخ، في مداخلته أمام النواب مضامين ودلالات هذا النشيد، مشيرا إلى الخلفية التي يتمتع بها باعتباره من أهم رموز السيادة الوطنية و أداة لتمجيد قيم الشعب وهويته وجمع المواطنين على مثل عليا موحدة وحثهم على التشبث بها والدفاع عنها.

وقدم شرحا للمعاني التي تضمنها النشيد الوطني والتي شملت التعريف بالبلاد والتأكيد على وحدتها الوطنية وانتمائها الحضاري ومقاومتها وخصال شعبها الحميدة وتعلقه بالدين الإسلامي، مشيرا إلى أن النشيد تميز كذلك بنفس حماسي وبلغة جزلة وبأسلوب سهل ممتع.

وأشار إلى أن مشروع القانون الحالي يأتي تطبيقا للفقرة الأخيرة من المادة 8 من دستور 20 يوليو 1991 المراجع سنوات 2006 و 2012 و 2017 والتي تنص على أنه "يحدد بقانون ختم الدولة والنشيد الوطني" والتي جاءت في سياق الإصلاحات الدستورية والقانونية التي تمخض عنها الحوار الوطني الشامل، بهدف تعزيز دولة القانون وتوطيد مقومات السيادة الوطنية.